تظاهر المئات في ميدان " تايم سكوير" بمانهاتن وسط مدينة نيويورك الأمريكية، تضامناً مع غزة والمقاومة، ورفضاً لجرائم الجيش الاسرائيلي ضد القطاع، بمبادرة من منظمات " شبكة صامدون للدفاع عن الأسرى، ومنظمة " العودة نيويورك"، واتحاد المسلمين الأمريكيين، مجموعة ( with in our life time)، ومشاركة عشرات الشباب والطلاب والمتضامنين الفلسطينيين والأمريكيين.


وألقى متحدثون من منظمات مختلفة كلمات أجمعوا خلالها على رفضهم للعدوان والحصار على غزة ودعمهم للمقاومة، وتنديدهم بالمجاز التي يرتكبها الاحتلال في مسيرات العودة، مروراً بالعدوان الأخير الذي أدى إلى استشهاد 34 فلسطينياً، وإصابة 111 .


واستمرت التظاهرة أكثر من ساعة في الميدان وسط هتافات داعمة لغزة وفلسطين ومنددة بجرائم الاحتلال، ثم تحركت جنوباً نحو ميدان هيرالد.
وأكد منسق شبكة صامدون في أمريكا "جو كاترون" أن هذه التظاهرة تعتبر الأكبر والأكثر حماسة لفلسطين يتم تنظيمها في مدينة مهمة كنيويورك منذ إعلان ترامب اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال في ديسمبر 2017.