صنفت منظمة الصحة العالمية فايروس كورونا بأنه وباء عالمياً، معربة عن قلها من سرعة تفشي الوباء وعدم مكافحته بما يكفي.

وأقرت منظمة الصحة العالمية أن المرض الذي أودى بحياة أكثر من أربعة آلاف شخص يقترب من أن يصبح وباء عالمياً، وذلك في وقت بدأت تظهر تبعاته بوضح على أسواق المال التي تكبدت يوم أمس الاثنين خسائر فادحة، خاصة بعد تقاطع أزمتي كورونا والنفط، بينما ظهر تحسن طفيف في أسواق آسيا المالية صباح الثلاثاء.

وعنونت الصحافة الإيطالية أمس الثلاثاء (10 من مارس/ آذار 2020)، "الجميع في المنزل" و "كل شيء مغلق" بعد صدور مرسوم وقعه رئيس الحكومة الإيطالية جوزيبي كونتي يوسع إلى كل أنحاء البلاد إجراءات الإغلاق الكبرى التي طالت الأحد ربع سكان شمال إيطاليا.

وكان كونتي مهّد لهذا المرسوم بمؤتمر صحافي عقده في مقرّ الحكومة مساء الاثنين ودعا خلاله مواطنيه إلى "ملازمة منازلهم". وبذلك باتت ايطاليا، العضو في مجموعة السبع، أول دولة في العالم تعمم الإجراءات المشددة جدا في محاولة لوقف انتشار الفيروس.